أثارت قضية مقتل الأطفال الثلاثة بمحافظة الدقهلية الرأي العام في الشارع المصري.

تداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي مقطع فيديو من صلاة الجنازة على الأطفال الثلاثة بينما صلى والدهم عليهم واعترفت والدتهم بقتلها.

الدافع لقتل الأطفال

بعد حادثة الدقهلية ، خرج الكثر من أطباء نفسيين يتحدثون عن الأعراض التي قد تصيب المرأة بعد الولادة ، حيث يوجد مرض نفسي يسمى اكتئاب ما بعد الولادة.

وأشار الأطباء إلى أن الأمر خطير ولا يمكن الاستهانة به أو التسامح معه ، حيث يجب استشارة طبيب نفسي في مثل هذه الحالات.

اقرأ أكثر:

أم تذبح أبناءها الثلاثة في الدقهلية وتحاول الانتحار .. تفاصيل صادمة

وقالت النيابة العامة عقب التحقيقات ، إن الأم أوضحت أنه بالرغم من عيشها المستقر وحياة كريمة ، إلا أنها مصابة بالاكتئاب الشديد بعد ولادتها لطفلها الأخير ، الأمر الذي دفعها إلى التفكير في هزالها هي وطفلهما.

اقرأ أكثر:

رسالة الأم المتهمة بذبح أبنائها الثلاثة .. صدمة جديدة في جريمة الدقهلية

والد الثلاثة الذين قتلوا في صلاة الجنازة

وتحدث والد الأبناء الثلاثة خلال الجنازة عن والدة الأبناء التي اعترفت بقتلهم ، وأنها كانت أفضل أم لأولادها وزوجها ، وأنه لا يعرف إلا خيرها ، داعية الله تعالى. لشفائها.

هذه المرأة تبلغ من العمر 30 عامًا وتحمل كلية التربية قسم اللغة العربية ، وزوجها يبلغ من العمر 33 عامًا ويعمل في المملكة العربية السعودية.

https://www.youtube.com/watch؟v=M2CNiyH8m9U